مقالات

عزوف الشباب عن الزواج وتفشي ظاهرة العنوسة عند النساء.. ما السبيل؟ 

 

بقلم : يس عثمان

تفشت في هذة الايام بصورة تدعو الي القلق والخوف ظاهرة البذخ وغلاء المهور وعادات وتقاليد في مناسباتنا الاجتماعية من افراحنا واتراحنا ونركز اليوم على افراحنا والتي اتسمت بالكثير من الظواهر وارتفاع المهور وخربشات من هنا وهناك وإيجار للصالات وتفاخر في الاطعام وقيام الحفلات النهارية وكل هذة الأشياء وغيرها قادت الشباب الي العزوف عن الزواج وتفشي ظاهرة العنوسة عند النساء

فالاسلام لايقبل مثل هذة الأشياء المبالغ فيها والتي نهي عنها مثل الإسراف والتباهي والتفاخر بل بالعكس يدعو الي البساطه واليسر ولكن في مجتمعنا اليوم ينظر إلى الزوج بما لديه من أموال وتاركين الدين والخلق والتنشئية السليمة

فالحل يكن في تخفيض تكاليف الزواج بالتدخلات الاجتماعية واللجان المحلية ولرجال الدين والطرق الصوفية وائمة المساجد والجمعيات

فالأمر برمته يرجع اولا واخيرا الي الأسرة والي الواذع الديني عند الأسرة وعند ولي الأمر وليس عند النساء والنسيبة والتي دائما هي التي تقوم بالدور السلبي وتميل هي وبنتها الي الجانب المادي فقط باعتباره هو المخرج لحل كل الازمات والاختناقات في المسائل الاقتصادية باعتباره اهم من الأخلاق وهذة الطامة الكبرى والتردي الذي نعاني منه اليوم والكارثة التي احلت بنا ورفعت عنا البركة حتى انطبع فينا الوهن قالوا ما الوهن يارسول الله قال حب الدنيا والتي جعلناها دار مقر وليس ممر ا وهي الغاية التي توصلنا الي بر الأمان والي جنة عرضها عرض السموات والأرض اعدت للمتقين فهل انتبهنا وعدنا الي رشدنا.

Total Page Visits: 59 - Today Page Visits: 2

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى